أليخاندرا بيثارنيك – سأتعلم أن أنام في ذاكرة حائط

سأتعلم أن أنام في ذاكرة حائط..

في تنفّس حيوان يحلم

ذاكرة

قيثارة صمت

حيث يعشش الخوف.

أنين قمري للأشياء

يعني غياباً

فضاء اللون المغلق

ثمة من يدق ويسوي

تابوتاً للساعة

تابوتاً آخر للضوء

ظل لأيام مقبلة

غداً

أمسى بالرماد عند الفجر،

يملأ فمي بالزهور.

سأتعلم أن أنام

في ذاكرة حائط

في تنفّس

حيوان.. يحلم.

منازل

في يد ميت متشنجة،

في ذاكرة مجنونة،

في حزن طفل،

في اليد التي تبحث عن كأس

في الكأس صعب المنال

في العطش الدائم.

مصباح أصم

الغائبون يهبون والليل ثقيل.

لليّل لون أجفان الميت.

كل الليل أكون الليل.

كل الليل أكتب.

كلمة كلمة أكتب الليل.

في الفجر الآخر

أرى صوراً من الصمت يائسة تكبر حتى عيني.

أسمع أصواتاً رمادية، ثقيلة في المكان

القديم من القلب.

حلم حيث السكوت من ذهب

قلب الشتاء يعضّ ابتسامتي.

كان ذلك على الجسر،

كنت عارية واعتمر قبعة بزهور

وأجر جثتي العارية أيضاً

وقبعة من الأوراق الميتة

أحببت كثيراً، قلت، لكن المرايا هي أجمل ما أحببت.

*

ترجمة: بول شاوول

أعطني رأيك

إغلاق
إغلاق