تشارلز بوكوفسكي – عبقرية الحشود

ثمة من الخيانة، الكره، العنف، والسخف في الإنسان العادي

ما يكفي لتجهيز أي جيش مفترض في أي يوم مفترض

.

والأفضل في الجريمة هم أولئك الذي يعظون ضدها

والأفضل في الكره هم أولئك الذي يعظون بالحب

والأفضل في الحرب أخيرا هم أولئك الذين يعظون بالسلم

.

أولئك الذين يعظون بالرب، بحاجة إلى رب

أولئك الذين يعظون بالسلم لا يملكون السلم

أولئك الذين يعظون بالسلم لا يملكون الحب

.

احذروا الوعاظ

احذروا العارفين

احذروا أولئك الذين يقرأون الكتب دائما

احذروا أولئك الذين إما أنهم يبغضون الفقر

أو أنهم يتباهون به

احذروا أولئك الذين يسارعون إلى المديح

لأنهم بحاجة إلى مديح بمقابله

احذروا أولئك الذين يسارعون إلى أن يكونوا رقباء

لأنهم يخافون ما لا يعرفون

احذروا أولئك الذين يبحثون عن الحشود المنظمة لأنهم

لاشيء لوحدهم

احذروا الرجل العادي المرأة العادية

احذروا حبهما، حبهما عادي

يبحث عن عادي

.

ولكن ثمة عبقرية في كرههما

ثمة من العبقرية في كرههما ما يكفي لقتلك

لقتل أي شخص

لأنهم لا يريدون الانفراد

لأنهم لا يفهمون الانفراد

فسيحاولون تحطيم أي شيء

يختلف عما لديهم

لأنهم غير قادرين على خلق فن

فإنهم لن يفهموا الفن

سيعدون فشلهم كخالقين

ليس إلا فشلا للعالم

لأنهم غير قادرين على الحب الكامل

فإنهم سيعتقدون إن حبك ناقص

حينها سيكرهونك

وسيكون كرههم تاما

.

مثل ماسة براقة

مثل سكين

مثل جبل

مثل نمر

مثل السم

.

فنهم الأجمل

*

ترجمة: د. عادل صالح الزبيدي

تبرعاتكم تساعدنا على إثراء الموقع، وإكمال تسجيل الأنطولوجيا الصوتية لشعر العالم، شكرًا لكل الأصدقاء والأحباب الداعمين

أعطني رأيك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق