رضا العبيدى _ عينان

عينان
واحدة على يمين الوجه
وأخرى على يساره
لم تعودا في هذا العصر
كافيتين تماماً
لمشاهدة أفلام الخيال
بوضوح
على فضائيات الأقمار
الصناعية
ولم تعودا أصلاً
بعد الانتهاء
من آخر فيلم
كافيتين للنوم على جنب واحد
أو جنبين
في فراش وثير
أو على حصيرة بالية
ولا حتى للاستيقاظ من حلم
أو كابوس
بكامل المدارك النفسية..
أمست الحاجة ملحّة
إلى عين ثالثة
في الوسط
بين الحاجبين
وإن لاحت
في مرآة الصباح
أثرَ رصاصة أخيرة.

أعطني رأيك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق