شعر معاصر

الذين لا ننتظرهم – أمل بنود

حسين بيكار – مصر

الذين لا ننتظرهم

هم القادمون دومًا

الممشطون ضفائر المسافات

العاقدون أطراف البقاء

الطريق الصائب الذي نتوه عنه في كل مرة

هم الآبد الذي يشبهنا، ولا يشبهنا.

الذين لا ننتظرهم

العائدون كلما فقد القمر نصف ملامحه

هم الذين لا يكتفون بالأنصاف:

نصف المسافة الطويلة

نصف الكوب الفارغ

نصف الاعتراف

نصف الطير

الجزء المتيبس من الشجر

فيعودون مرة أخرى

كلما التأم وجه القمر.

الذين لا ننتظرهم

بيوت الله لقلوبنا الشريدة

متصابية الوعد

ضعيفة الإيمان

الحجيجُ لغير مقامها.

الذين لا ننتظرهم

المثقوبون فينا حتى العظم

نايٌ بنا، ونايٌ لنا.

الذين لا ننتظرهم

كانوا هم المأوى

هم الملهى

ودار الكتب

وساعة اليد الجلدية حيادية اللون

ومسند الكرسي في أخر الممر الطويل

والجدار المنسي الذي يخنقه ظهر الخزانة ولا يشكو !

كانوا ليلة العزاء الأولى لكل عودةٍ لطيمة

هم رايات تنازلنا عن الانتصار.

الذين لم ننتظرهم؛

عندما عدنا وجدناهم بالانتظار.

…………………………………….

الوسوم

أعطني رأيك

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق