عندما كنتُ فتيًا – فلاديمير ماياكوفسكي

 

Sulafa Hijazi

عندما كنتُ فتيًا
كنت موهوبًا إلى حد ما
في الحب.
منذ الطفولة
يُدرب الناس
على العمل.
أنا أنا
فكنتُ أهرب إلى ضفاف الريون
وأجول هناك،
من دون أن أفعل شيئًا على الإطلاق
كانت أمي توبخني غاضبة:
لا تصلح لشيء!”
ووالدي يهدد بضربي بالحزام.
أما أنا،
فكنت ألعب لعبة ” الأوراق الثلاث”
مع جنود تحت سياج،
وفي يدي ورقة الروبلات الثلاثة
المزورة.

كنتُ لا قميص يقيدني
ولا حذاء يرهقني،
ولا كانت شمس كوتيزي الحارقة
تخبزني:
تارة أشمس
ظهري،
وطورًا بطني،
حتى يصير فمي يؤلمني.
كانت الشمس مذهولة:
” بالكاد أستطيع رؤيته، هذا الشقي!
إلا أنه يملك
قلبًا صغيرًا،
وهو يقوم بأفضل ما يستطيع صغير مثله أن
يفعله!
فأي مكان آخر سواه
مساحته أقل من ياردة
قد يتسع لي
وللنهر
ولهذي الصخور الممتدة على ألف ميل؟”

ترجمة: جمانة حداد.

تبرعاتكم تساعدنا على إثراء الموقع، وإكمال تسجيل الأنطولوجيا الصوتية لشعر العالم، شكرًا لكل الأصدقاء والأحباب الداعمين

الوسوم

أعطني رأيك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق