لا تأخذِ الخيل إليه ولا الخَيَال – وديع سعادة.

 

Rima Salamoun

أَعدِ الماء إلى النبع ولا تُزعج الغيم

ولا تُصلِّ، لا تُقلق الموتى

دعْهم في ترابهم يستريحون

وإنْ انهمر مطر فخفِّف من لهاثك

لهاثُك يصعد غيماً إلى الفضاء ويمطر

والمطر يوحل التراب

ويزعج الموتى.

أَعدِ الماء إلى النبع ولا تأخذ الخيل إليه ولا التخيُّل ولا الخَيَال

النبع جرَّة مكسورة

لا ماء فيها

فاذهبْ بلا ماء ولا خيل ولا خَيَال.

تبرعاتكم تساعدنا على إثراء الموقع، وإكمال تسجيل الأنطولوجيا الصوتية لشعر العالم، شكرًا لكل الأصدقاء والأحباب الداعمين

الوسوم

أعطني رأيك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق