محمود عميرة – على قلق كأن الريح تحتي

‎أمشي في شوارع المدينة وحيدا لا أحمل معي اﻻ غيابك
‎غيابك القشة التي قسمت قلبي ،
‎قلبي الكهل الرضيع ..
..
‎الغروب يتشقق ،
‎ويصبح للموسيقى طعم لا يوصف حين أردد أو حتى أكتب حروف اسمك..
..
‎عادة ما أكون حزينا
‎اظن الحزن بات عادة
‎غيابك حزن وحضورك حزن أكبر حيث أحمل أعصابي قدر عال من التفكير ، ترى متى ستأتي مجددا ؟!
‎الحزن مضارع مستمر حضر بالماضي ليظل ..
..
‎ساعتي لا تسكنها عقارب
‎أحسب دقائقي بعدد رمشات القلب
‎وقلبي يرمش بعدد المرات التي قال بها الشعراء كلمة ” قهوة ” وعبارة ” شغاف القلب “

أعطني رأيك