كرد محمد – الشعر خلق للواقع من دراسة الشعر والوجود عند هايدجر
كرد محمد

كرد محمد – الشعر خلق للواقع من دراسة الشعر والوجود عند هايدجر

الشعر خلق للواقع وليس انعكاسا له؛ الشعر ليس انعكاسا للواقع بل هو إبداع للواقع ، ومن هنا يتجلى المظهر الصوفي في كتابات الشعراء العرب المعاصرين ، حيث ينكشف وبشكل واضح…
عبد الكريم قذيفة – إلى إمرأة لاتجيء
الجزائر

عبد الكريم قذيفة – إلى إمرأة لاتجيء

يحدث أن ألتقي امرأة فتصافحني ثم تمضي وتترك في الكف ريحانها مثل أي ربيع * * * يحدث أن ألتقي امرأة فتوسدني شعرها وتريح جداولها في دمي ثم تمضي وتتركني…
ألبير كامو – مقتطفات من رواية الغريب
ألبير كامو

ألبير كامو – مقتطفات من رواية الغريب

” بينَ الحصيرةِ التي أنامُ عليها وظهر السّرير ، كنتُ قد حصلتُ على قطعةٍ رقيقةٍ صفراءَ اللون من ورق الصحُف ، وكانَ مكتوبٌ عليها قصّة حادثة ضاعت بدايتها ، و…
واسينى الأعرج – مقتطفات من رواية طوق الياسمين
الجزائر

واسينى الأعرج – مقتطفات من رواية طوق الياسمين

” نعم نكتب لأننا نريدُ من الجرح ان يظل حيًا ومفتوحا . نكتبُ لأن الكائن الذي نحب ترك العتبه وخرج ونحن لم نقل له بعد ما كنّا نشتهي قوله .…
واسينى الأعرج – مقطتفات من رواية مرايا الضرير
واسينى الأعرج

واسينى الأعرج – مقطتفات من رواية مرايا الضرير

كل شيء تافه .. هذا هو الانحطاط بعينه . صعود الرعاع الذي يعني مرة اخرى صعود القيم الميتة .. يا لها من خديعة ! يا لها من كذبة أخرى ..…
مختارات من شعر ألين بوسكيه- ترجمة: الخضر شودار
ألين بوسكيه

مختارات من شعر ألين بوسكيه- ترجمة: الخضر شودار

* أنصت .. أنصت ..إلى صرخة عظامك الخرساء. * بعد الحب، أعني بعد فعل الحب، ما الذي تريدين أن يكون بيننا؟ هناك إجابتان، كي أكون صريحا: إما لا شيء و…
أحلام مستغانمي – حان لهذا القلب أن ينسحب
أحلام المستغانمي

أحلام مستغانمي – حان لهذا القلب أن ينسحب

أخذنا موعداً في حيّ نتعرّف عليه لأوّل مرّة جلسنا حول طاولة مستطيلة لأوّل مرّة ألقينا نظرة على قائمة الأطباق ونظرة على قائمة المشروبات ودون أن نُلقي نظرة على بعضنا طلبنا…
حين يرنّ الهواء حولك من القسوة(بعد عامين يعود بيسوا) – الخضر شودار
الجزائر

حين يرنّ الهواء حولك من القسوة(بعد عامين يعود بيسوا) – الخضر شودار

(رسالة إلى فرناندو بيسوا) عزيزي فرناندو … لم نلتق أبدا من قبل ربما مرّة واحدة بالصدفة بعد رحيلك بأعوام كنتُ أنا في العاشرة و أنت في نهايات السّبعين عرفتك من…
محمد ديب – النائم
محمد ديب

محمد ديب – النائم

كانت حيوانات ذهبية تجيء، تحدّق فيه، عينها في عينه وتمرّ. هو نام في ذاك البستان هي تابعت طريقها. ثم عادت، أو عاد غيرها ونظرت اليه. وهو، منظورا عينا في عين،…
محمد ديب – إلى بلدي
محمد ديب

محمد ديب – إلى بلدي

حين تعطيني وجهاً من انهاركَ ونيرانك وتكسوني بالوقت وتدلني على علامتي وتهرقني كدماء آنذاك سيبرق فيّ جليدكَ وصمته. * ترجمة: جمانة حداد
محمد ديب – الشاعر
محمد ديب

محمد ديب – الشاعر

أن يجلس مثل رجل مجهول أن يضع يديه على الطاولة أن يطلب بعينيه فقط مأوى وإذن استخدام خبزٍ ونار لم يصنعهما بنفسه أن يجمع الفتات في الختام ليحمله الى العصافير…
محمد ديب – المجنون
محمد ديب

محمد ديب – المجنون

هذا المجنون، قال الولد، هذا المجنون الذي يجول باحثا عني. أنا هنا، قال، هنا، وهو يبحث عني في البعيد. أتراه فقد نظره؟ يبحث عني في البعيد. ولكن ما خطبه؟ قال…
محمد ديب – ذاك الذي اسمه المشّاء
محمد ديب

محمد ديب – ذاك الذي اسمه المشّاء

من ذاك الذي يصدر الأوامر ويترك دماءكَ تصرخ؟ لا تسلْ. السكاكين تطعن في الظهر، تقتل من خلف، وأنتَ تذهب الى الغابة البعيدة بعينين مغمضتين. * ترجمة: جمانة حداد
محمد ديب – بلد
محمد ديب

محمد ديب – بلد

تلحّف ببلده ونام، على أمل أن يدرك اعماقه. وجد الطريق أخيراً. بثقة تعرّف اليها. كل شيء هنا، قال، كل شيء. حتى الناس. تعرّف الى نفسه أيضا. تلحّف أكثر ببلده. كانت…
محمد ديب – الشجرة
محمد ديب

محمد ديب – الشجرة

كانت الشجرة تـنتظر ثم هبط الظلام. ظلت واقفة هناك والولد ينظر اليها. قال: إنه الليل ثم دخل. هم تعشّوا وسهروا. والشجرة؟ قال. والشجرة؟ تساءل الولد تحت ضوء القنديل، الولد الذي…
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق