هانس ماغنوس إنتزنسبيرغر – صورةٌ ذاتيَّةٌ في مَتْجرٍ كبيرٍ

في إحدى نوافذِ المَتجرِ الكبيرِ الزُّجاجيِّةِ

أَتوجَّهُ نحو ذاتي

لأَراني كما أكونُ.

اللَّطمةُ التي أصابتْ

لمْ تكنْ اللَّطمةَ المُنتَظرةَ

ولكنَّ اللَّطمةَ –أصابتني- رُغمَ ذلكَ.

أتابعُ سيري حتى أجدَ نفسي

أمامَ حائطٍ –واقفاً-

لا أدري سبيلاً.

مِن هناكَ

سوفَ يَجلبُني أحدُهم بالتَّأكيدِ

في وقتٍ لاحقٍ.

*

ت.د.شاكر مطلق

القصيدة من مجموعة “شتْاندْ فوتوز” –صورٌ ساكنةٌ- الصادرة عن دار نشر روفولت في بلدة راينبِك قرب هامبورغ عام 1980.

أعطني رأيك

إغلاق
إغلاق