فرجينيا وولف – غرفة تخص المرء وحده

أما الشعراء الذين يحيون معنا فيعبرون عن مشاعر مقتطعة منا في اللحظة الآنية وحال صناعتها . والمرء لا يتعرف عليها للوهلة الأولى ، كما أن المرء يخافها لسبب ما في كثير من الأحيان ، نرقبها باهتمام ونقارنها بحس لا يخلو من الغيرة بالمشاعر القديمة التي عرفناها . من هنا تنبع صعوبة الشعر الحديث ، وبسبب تلك الصعوبة لا يستطيع المرء أن يتذكر أكثر من سطرين متتاليين من شاعر حديث جيد .

أعطني رأيك

إغلاق
إغلاق