ناظم حكمت – وحيدتي

أنت وحيدتي في العالم

و تقولين في رسالتك الأخيرة :

” رأسي ينفجر , قلبي يخفق

إذا شنقوك

إذا فقدتك

أموت “

ستعيشين ! إمرأتي !

و ذكراي كدخان أسود

ستتبدّد في الريح.

ستعيشين , يا أخت قلبي ذات الشعر الأشقر

فالموتى لا يشغلون أكثر من سنة

ناس القرن العشرين .

يا زوجتي

يا نحلتي ذات القلب الذهبي

يا نحلتي ذات العينين الأكثر عذوبة من العسل

لماذا كتبت لك أنهم يطلبون موتي.

القضية لا تزال في بدايتها

لا يمكن اقتلاع رأس إنسان

كما يقتلع رأس اللفت .

لا تهتمي

ما هي إلا احتمالات إنسانية .

و لا تنسي أن زوجة السجين

ينبغي ألا تأخذها أفكار سود .

*

ترجمة : ب . ش

أعطني رأيك

إغلاق
إغلاق