بيشوي ناجى – الرمادية


اردتُ فقط العبث بكل تلك ليالى الأرق، ولكنى تذكرتُ انى انا الطائف باللامبالاة، اتخذُ من المنطقة الرمادية مسكنً اللاوعي الحامل لعبثى. أعبثُ بزجاجات الروم المحوطة بى منذ أمد ليس بقريب. ظللتُ انتظر انتكاسة لكل تلك الأقاويل المتلاءة عن جمال تلك الأرواح البشرية. لعلنى نسيتُ ماذا انتظر من كل ذلك العبث القاتل لمجالى .. هناك انار لى عبثى قتلاى!!

أعطني رأيك