مانع سعيد العتيبة

مانع سعيد العتيبة – كتفاي عرشك فاجلسي وتربعي

 

كتفاي عرشك فاجلسي وتربعي
وعن الحسان جميعهنّ ترفعي
الكبرياء على جبينك لائق
فتكبري ما جاز أن تتواضعي
هذا فؤادي في الطريق فرشته
فإذا شكا أو صاح لا تتوجعي
ما صاح من ألم فؤادي إنما
من رقّة الأقدام فوق الأضلع
هذا الشموخ العنجهي أحبه
فإذا نُصحت بتركه فتمنعي
تهتّز كلّ خلية في داخلي
لمّا يلامس وقع خطوك مسمعي
شرفٌ لهذي الأرض مشيك فوقها
إن تحرميها خطوة تتصدع
لا ترحمي المتلهفين لنظرة
وببسمة إياك أن تتبرعي
سيري ولا تتلفتي فعيونهم
تمشي وراءك في الطريق فأسرعي
أخشى عليهم منك لا أخشى على
خطواتك العصماء من متتبع
أنت المليكة فأحكمي وتحكمي
وبغير كل ولائنا لا تقنعي
من غير جند أنت أقوى فاتح
وقلوبنا ترجوك أن تتوسعي
شقّي القلوب بسيف حسنك واعلمي
أن العذاب يزيد إن لم تقطعي
ما غير حكمك عادلاً أو ظالماً
أرضى به ورضاك غاية مطمعي
لاتستشيري غير قلبك وحده
ولغير رأيك في الهوى لا تخضعي
أحلى الورود على خطاك تفتحت
فتميزي ما شئت منها واجمعي
ولتمنحيني وردة من بينها
تبقى ولو ذبلت مدى عمري معي.

اللوحة

أعطني رأيك

إغلاق