بعد عشرين عاماً – أدريان ريتش – ترجمة: محمد عيد إبراهيم
أدريان ريتش

بعد عشرين عاماً – أدريان ريتش – ترجمة: محمد عيد إبراهيم

نذير إسماعيل امرأتان جنب نافذةٍ إلى مائدة. ينفجر عليهما نورٌ متفاوت. كلامهما ضربٌ من الومضِ يلحظهُ عابرون بالشارع كانعكاسٍ على زجاجِ هذه النافذة. امرأتان بمُقتبلِ العمر. صغراهما كبيرة حتى ليمكنها…
قصائد مختارة لـ أدريان ريتش
أدريان ريتش

قصائد مختارة لـ أدريان ريتش

محاورة تجلسُ وقد أسندتْ رأسَها بيدٍ، اليدُ الأخرى تقلّبُ خاتَمًا عتيقًا تحت الضّوء وعلى مدى ساعاتٍ تشظى حديثُنا مثل مطرٍ على شاشات النّوافذ حسَّ آبٍ والبرقَ القصيَّ أنهضُ، ألأعدَّ الشّايَ،…
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق