من قصيدة: مقهاك المفضل – المهدي اخريف.
المهدي اخريف

من قصيدة: مقهاك المفضل – المهدي اخريف.

  البحر هَبَّ على قصائديَ القصارِ مُبكِّرا سيُسائل العنوانَ عن مثْواكَ كالمعتادِ أنتَ هناك في وضح السُّماقِ توبِّخ المعنى المعربدَ في السياقِ تسُلّ بيتك بالهوينَى من شقوق الماء من مُون…
أخلاق – ليندا باستان
المهدي أخريف

أخلاق – ليندا باستان

  منذ سنوات بعيدة كان مُدَرِّسُنا في مادة الأخلاق يسألنا مطلع كل خريف: إنْ شبّ حريق في متحف ما الذي سَتُنقذونه؟ لوحة لرامبرانت أم امرأة عجوزاً ليس أمامها غير سنوات…
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق