شخص: هاينريش بول

هاينريش بول (بالألمانية: Heinrich Böll) ولد في كولونيا في 21 ديسمبر 1917 – ومات في لانجنبرويْش في 16 يوليو 1985) هو أديب ألماني، حصل على جائزة نوبل للآداب في سنة 1972.

أثناء الحرب كان هاينريش بول يكتب الرسائل، وبعد أن انتهت الحرب استأنف الكتابة الروائية والقصصية. وبجوار ذلك عمل في العديد من المهن ليكسب قوته. ثم التحق بالجامعة ليستكمل دراسته، وكانت زوجته تعول الأسرة من خلال دخلها الثابت من عملها كمعلمة.

في سنة 1946 ظهر الرواية الأولى لبول بعد الحرب وهي “صليب بلا حب” Kreuz ohne Liebe، وكان بول قد كتبها ليشترك بها في مسابقة أدبية. ثم بدأ في سنة 1947 في نشر قصصه القصيرة في المجلات، والتي يمكن أن ندرجها ضمن “أدب ما بعد الحرب” و”أدب الأنقاض”. ومثلت تجارب الحرب والحياة الاجتماعية المضطربة بعد الحرب الموضوعات الأساسة في هذه الأعمال. وقد جمعت هذه القصص ونشرت في مجموعة قصصية بعنوان “أيها الجوال، هل تأتي إلى إسبـ…..” Wanderer, Kommst du nach Spa…, والتي أسست لشهرة بول ككاتب قصصي. (وكلمة إسبـ… اختصار لكلمة إسبرطة, وهذا العنوان مقتبس من قصيدة مشهورة للشاعر الإغريقي سيمونيدس في القرن السادس ق.م. وتسجل هذه القصيدة معركة الثيرموبولاي أو مضيق الجبل، التي قادها الملك ليونيداس ضد الفرس مع ثلاثمائة من جنود الإغريق، سقطوا جميعاً في هذه الحرب. وكلمات هذه القصيدة تقول: “أيها العابر…إن جئت يوما إلى إسبرطة…فقل لأهلنا هناك…أننا نرقد هنا وفاء لعهدنا”).

وقد نشر بول أيضا القصص الأخرى التي كتبها في السنوات الأولى بعد الحرب، وضمها في مجموعة قصصية بعنوان “الجُرح” Die Verwundung في سنة 1983.