ستانسلاف جرزي ليكشعر مترجم

شذرات – ستانسلاف جرزي ليك – ترجمة: بول شاوول.

ستانسلاف جرزي ليك
شعر

** الأهم أن البق لا يدخل الى أحلامنا.

** الحرائق لا تضيء الظلمات.

** والجبال أيضاً منفصلة بهاويات.

** لكن النيات الشفافة تصنع ظلاً.

** الجروح تلتئم في ندوب، لكن الندوب تكبر معنا.

** أدخل الى ذاتك من دون أن تقرع!

** وللخفة أيضاً وزنها الخاص.

** وماذا لو لم نكن سوى ذكرى شخص آخر؟

** هاك كاتباً جريئاً. إنه يضع نقطة على جملة غير مكتوبة.

** علينا أن نتحلى بكثير من الصبر لنتعلم كيف نكون

صبورين.

** يمكننا إغماض عيوننا على الحقيقة لكن ليس على

ذكرياتنا.

** إعرف كيف تتذوّق الكلمات! فكل منها قد تكون، بالنسبة

إليك، الأخيرة.

** رأيت أقفاصاً طائرة في داخلها نسور.

** كم من تراجيديات رائعة قد تغيرت الى كوميديات

بتصفيقة واحدة.

** في بعض ينابيع الإلهام تغسل ربات الشعر أقدامها .

** الشعراء كالأطفال؛ عندما يجلسون الى طاولة عملهم، لا

تلمس أقدامهم الأرض.

** كنت أمسك بالسعادة من ذنبها؛ أفلتت تاركة في يدي

ريشة، أكتب بها.

** نختنق! إفتحوا النوافذ، وليشعر به أيضاً من هم في

الخارج.

** في الأوقات الخطرة، لا تدخل الى ذاتك فهناك يمكن

إيجادك بسهولة أكثر.

** الويل لمن لا يرى النجوم عندما يتلقى لطمة على وجهه.

** شخصيات أحلامك تأكل من صحنك.

** لا تثر جلبة بمفاتيح الأسرار!

** حتى في صمته كان يرتكب أخطاء في الإملاء .

** على بعضهم أن يعيش حياة ثانية، كمكافأة أو كعقاب .

** يمكن حتى أن نحلم مستيقظين، من وقت الى آخر،

بإغماضنا عيناً واحدة.

** حتى عندما يكون الفم مغلقاً، يبقى السؤال مفتوحاً.

** كانوا يعذبونه. كانوا يبحثون فيه عن أفكارهم الخاصة.

** يفوت الأوان لنخبط بقبضتنا على الطاولة، عندما نكون قد

تحوّلنا الى طبق.

** ما أنضر ألوان الذين كانوا في الظل.

** ما أصعب إخفاء عدم وجودنا؟

ستانسلاف جرزي ليك ، شاعر بولندي ( 1966_1909)

الوسوم

أعطني رأيك

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق