تشارلز بوكوفسكي – آمِنْ – ترجمة فاطمة بوصوفة

be love
by Delawer-Omar

يَجْعَلُنِي حَزِينًا الْبَيْتُ الْمُجَاوِر.
يَصْحُو الرَّجُلُ وزوجته باكراً ويَذْهَبَانِ إِلَى الْعَمَل.
يَصِلَانِ الْبَيْتَ عِنْدَ الْمَسَاءِ الْبَاكِر.
لَدَيْهِمَا وَلَدٌ صَغِيرٌ وبِنْتٌ.
مَعَ التَّاسِعَة مساءً تُطْفَأُ كُلُّ الْأَنْوَارِ بالْبَيْتِ.
فِي الصَّبَاحِ التَّالي، يصحو الرَّجُلُ والزَّوْجَةُ باكِرًا ويَذْهَبَانِ إِلَى الْعَمَل.
يَعُودَانِ بَاكِرًا فِي الْمَسَاءِ .
مَعَ التَّاسِعَة مساءً تُطْفَأُ كُلُّ الْأَنْوَارِ بالْبَيْتِ .
يَجْعَلُنِي حَزِينًا الْبَيْتُ الْمُجَاوِر .
هَؤُلاَءِ النَّاس طَيِّبُون.
أُحِبُّهُمْ.
لَكِنَّنِي أَشْعُرُ أَنَّهُمْ يَغْرَقُون
وَلَا يُمْكِنُنِي إِنْقَاذَهُمْ.
فهُمْ عَلَى قَيْدِ الْحَيَاةْ.
لَيْسُوا بِلَا مَأْوَى.
لَكِنَّ الثَّمَنَ فَظيع.
أَحْيَانًا، خِلَالَ النَّهَار
أَنْظُرُ إِلَى الْبَيْتْ
وَالْبَيْتُ يَنْظُرُ إِلَيّْ.
وَينْحَبُ الْبَيْتُ .
أَجَلْ..
كَذَلِك.
أَشْعُرُ بِه .

**

تفاعل

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق