جيرارد مانلي هوبكنز – قصيدة الربيع والخريف

(الى طفلة صغيرة)

*

اتحزنين يا مارجريت

على تساقط اوراق البستان الذهبي

حال الاوراق كحال الانسان

وانت بافكارك الفتية تنزعجين لسقوطها

…..أ يمكنك ذلك ؟

.

آه ..كلما يكبر القلب

سيواجه مثل هذه المشاهد ببرود

وبعدها سوف لا تثير فيه اية حسرة

ومع ان عوالم الغابة الشاحبة تستلقي

بفوضى اوراقها المبعثرة

لكنك سوف تبكين وستعرفين سبب بكائك

لا يهم الاسم الآن ايتها الطفلة

فمصدر جميع الاحزان هو واحد

.

ما نطق الفم وما عبَّرَ العقل

لكن الروح قد شعرت بماأحس به القلب

انه الخراب الذي ولد له الانسان

هو ما تحزنين له يا ما رجريت

*

ترجمة خلود المطلبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق