حِوَارٌ عَنْ حِوَارْ

أ: ((كُنَّا مستغرقين في استنطاق الخلود، تاركين الظَّلام يهلُّ بدون أن نشعل المصباح.‏
لم نكنْ نرى وجهَ بعض.
ظلَّ يردِّد أنَّ الرُّوح خالدةً، وكان في عذوبة صوت ماسيدونيو فرنانديز واتِّساقه إقناعٌ ‏أكثر مما لو كان حماسيِّاً.‏
كان يؤكِّد لي أنَّ فناءَ الجسدِ حقيرٌ للغاية، وأنَّ هذا الفناء لا بد أنه بحكمِ الظُّروف هو الحقيقة الأكثرَ خواءً وبطلاناً ‏التي يمكن حدوثها للإنسان.‏

جلست ألعبُ بمِشبكِ مطواة ماسيدونيو، أفتحهُ وأغلقهُ.
وكان أكّورديون قريب يصرُّ بتانجو لاكومبرسيتا على غيرِ ‏نهاية، تلك التَّفاهة البالية والتي طالما عَشقها الكثير بزعمٍ من أنَّها قديمةــ
اقترحتُ على ماسيدونيو أن ننتحرَ سوياً ‏حتَّى نتمكَّن من الإستمرار ِفي نقاشنا بلا مضايقة)).‏

ي : (مازحاً) ((ولكني أشكُّ أنَّك تفعلها في النِّهاية)).‏
أ : (بغموضٍ تامٍ الآن) ((إنِّي لا أتذكَّر في الحقيقة إن كُناَّ انتحرنا تلكمْ الليلة أم لا)).‏

خورخي لويس بورخيس
من مجموعة: نمور الحلم
ترجمة :محمد عيد ابراهيم

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

شراؤك لأحد إصداراتنا الصوتية، يُمكِّننا من تطوير الإنتاج. يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. يمكنك الحصول على نسختك الآن بسعر رمزي، ولك التحديثات القادمة تلقائيًا، وللأبد، والمزيد من الإصدارات ستظهر تباعًا.