فيديريكو غارثيا لوركا – رومانسية القمر، لونا..

تأتي لونا إلى كيرِ الحِدادة

بتنورتها الداخليةِ و الناردين

و الصبيُ يحدقُ، يحدقُ

الصبيُ يحدقُ بقوة

.

يهبُ النسيمُ بارداً

فتحركُ لونا ذراعيها

كاشفةً عن ثدييها

عن حرارةِ و نقاءِ ثدييها

.

“اهربي، لونا، لونا، لونا.

فلو عثرَ الغجرُ عليكِ

إذن لصنعوا من قلبكِ

قلائدَ و خواتمَ فضّة”

.

“يا صبيُ، دعني ارقُص

فحينَ يأتي الغجرُ

سيجدُونكَ فوقَ السندانِ

و عيونُكَ الصغيرةُ مُغلقة.”

.

“اهربي، لونا، لونا، لونا.

أستطيعُ أن أسمعَ حوافرَ خيلهم.”

.

“يا صبيُ، امضِ و لكنْ

لا تطأ بياضي المُنشّأ”

.

الفرسانُ يقتربونَ أكثر

قارعينَ الطبولَ و الثرى

و في جوفِ السندانِ

الصبيُ يغلقُ عينيه.

.

عبرَ بستانِ الزيتون

يأتي الغجرُ، بلونِ البرونز

رؤوسهم مرفوعةُ للأعلى

عيونُهم نصفُ مغلقة.

.

ها، كيفَ تغني بومةُ الليل!

كيفَ تغني فوقَ شجرِ الليل!

تمضي لونا، عبرَ السماء

ممسكةً بيدِ الصبيّ.

.

في جوفِ كيرِ الحدادةِ

يبكي الغجرُ و يعوِلون

و النسيمُ يراقبُ، و يراقبُ

النسيمُ يراقبُ طوالَ الليل.

____________

“لونا” هو الاسم الاسباني المؤنث لكلمة “قمر” العربية

ترجمة: عدي حربش

يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. أما “ما يطلبه المستمعون” فهو لتلبية رغباتكم وفقًا لشروط معينة تجدونها على هذا الرابط.