كوثر وهبي – كمئذنةٍ في الخلاء

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

يوماً .. ستسقطُ كل الوجوه
الخادعة عن روحك ..
وتبقى وحيداً بقلبٍ أعزل
وبضع كلماتِ حبٍ واسعةٍ
كسرير عاشقة ، في الخيال ..
يوماً .. ستعتاد الندوب المقرّحة
في جلدك كوشومٍ لحروبك المرّة
مع الحياة ..وستدمنُ العزلة كثيراً
كواحةٍ في الصحراء …
يوماً ستهرُّ كل الأسئلة
عن شجرة قلبكَ
كورق الخريف ..بلا أجوبةٍ
ولا وصول …
كأغنيةٍ قديمة … ستهتريء
حبال صوتك ، لكثرة الندبِ
ونشيج الأمنيات …
يوماً ستدرك أنك كنت
دوماً وحيداً .. كمئذنةٍ في الخلاء ..

كوثر وهبي – الرجل

بجسدٍ نحيل وقلبٍ رخوٍ كإسفنجةٍ يقترفُ الحبَّ .. الرجلُ الوحيدُ ” بحزنِ غابةٍ ” الغريبُ الممتشقُ عزلتهُ كغيمةٍ عالية يرتشفُ

كوثر وهبي – فرحٌ حزين

سنواتٌ عبرت ليلها الضليل في الذاكرة،تزدحمُ الخبايا .. كان يبدو لها مهشماً تماماً كمرآةٍ تصدعت إثر رعشةِ حرب كجبلٍ تشقق

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

شراؤك لأحد إصداراتنا الصوتية، يُمكِّننا من تطوير الإنتاج. يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. يمكنك الحصول على نسختك الآن بسعر رمزي، ولك التحديثات القادمة تلقائيًا، وللأبد، والمزيد من الإصدارات ستظهر تباعًا.