كوستاس كاريوتاكيس – انتحارات متخيَّلة

يديرون المفتاح في الباب؛ يُخرجون

رسائلهم القديمة، المخبّأة بعناية،

يقرأونها بصمت، ثم يجرجرون

أقدامهم للمرة الأخيرة.

.

يقولون: حياتنا كانت مأساة.

يا إلهي! كم كانت ضحكة الناس المرعبة،

والدموع، والعرق، وحنين

السماوات، ووحدة المشهد.

.

يفقون هناك عند النافذة، محدّقين في الأشجار، في الأطفال، في الطبيعة كلها،

في عمّال البناء الذين يُعملون مطارقهم في البعيد،

في الشمس التي تريد أن تغرب الى الأبد.

.

قضي الأمر. ها هي رسالة الوداع:

موجزة كما ينبغي، عميقة، وبسيطة،

طافحة باللامبالاة والتسامح

حيال من سيقرأها ويبكي.

.

ينظرون في المرآة، ينظرون في الساعة،

يتساءلون هل الانتحار جنونٌ ربما، أو غلطة.

يهمسون: “قضي الأمر الآن”؛

لكنهم طبعا، في أعماقهم، سيؤجلون التنفيذ.

(عن لغة وسيطة: الانكليزية)

*

ترجمة: جمانة حداد

القمر هذه الليلة – كوستاس كاريوتاكيس

القمر هذه الليل سينزلعلى الشاطيء، كمثل لؤلؤة ثقيلة.وفوقي سوف تتراقصأشعته المجنونة المجنونة. الموجة الياقوتية ستنكسرعند قدمي، وتبعثر النجماتكلها. ومن راحتيّ

أبياتي – كوستاس كاريوتاكيس

أبياتي، بنات دمي هي تحكي، لكني أمنح الكلمات كشظايا من قلبي، وأقدمها كدموع من عينيّ. تذهب بابتسامات مريرة عندما أسرد

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

شراؤك لأحد إصداراتنا الصوتية، يُمكِّننا من تطوير الإنتاج. يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. يمكنك الحصول على نسختك الآن بسعر رمزي، ولك التحديثات القادمة تلقائيًا، وللأبد، والمزيد من الإصدارات ستظهر تباعًا.