منشورات إبداعية

هبوط ( هيبل زيوا) _سميع داود

رأى كل شيء…..
(سينياويس) ارض الحسك والعليق
وثمار الحنظل…مستعمرات جرذان وأوجار ذئاب
حرائق جائعة …دخان يتمدد…هواء ثقيل كالرصاص..جثث سود
كائنات آدمية بأنياب حمراء ومخالب غاضبة
…عفن رطب ينتشر كالوباء
وفي مرايا السماء …حمرة لزجة
والثرى أرجوان…(هيبل زيوا) رأى ذلك
دعك الكون براحتيه …بأنامله مسح الزيت
جبين (شامش) قائد مركبة الشمس
وبنداء كخيط الضوء
وخز جسد (إينانا) ليوقظها
تأمل ( هيبل زيوا) …سبر الأعماق
كلها بلحظة واحدة /هي الزمن كله/
نشر عدته…( اسرار خفية…كلمات سرية …رقى تعاويذ…طلاسم وتراتيل)
تهيء سبلا وتفتح مسارات..ائتزر بالرياح قابضا على لجام العواصف
والهوى يحتدم
( هيبل زيوا) المحصن بسبعة أسرار..وسبع هالات…وكلمات سبع ..
المبارك بشيفرة الملكوت…حدق من سحابة النور التي يقطنها
…رأى (سيناويس) أرض المياه الأولى…الأنثى التي شوهت جلدها
بثور الجدري…المتسخة بحمأ الطمع…وصديد الوباء…
الحامل بديناصورات وحيتان ..بمردة ومسوخ
سعالي وغيلان ..مرتزقة ولصوص
أرض الظلام….ملاذ الطغاة
ملوك وأمراء…رؤساء ومليشيات وقحة
نسلت فقراء يملاؤن سلال جوعهم بالحصى والحجارة
ارصفة تكتض بجراء الفضيحة…
ساحات ملأى بشحاذين عراة
وملثمين ماهرين باستخدام كواتم الصوت
…واختطاف دماء المارة
(سيناويس) الأنثى التي زنا بها
أنصاف آلهة…قادة فاتحون
وأشبه رجال تتكاثر وجوههم
اشنات وطحالب
(سينياويس) كوكب أعمى يتخبط بين جحيم وجحيم
محاصر بالسدم ودوامات الرياح
ابناؤه الطالعون من مضاجع الظلام
يتركون أسنانهم على موائد جائعة
ثم ينتشرون جرادا في متاهات لا عدد لها…
(هيبيل زيوا) رأى ذلك..
رأى (سينياويس) تحترق
رأى أمهات يمارسن مهنة العويل…وآباء ينشجون
…يهيئون حفرا لأبناء قادمين
(سينياويس) الأنثى
اغتصب وردتها ..حماة …دجالون …لصوص
قادتهم رحم الديجور ..وقطف ثمرتها كهنة مرابون
فسالت على فخذيها الناصعتين حمرة الورود
(هيبل زيوا) رأى كل ذلك فامتلأت كأسه بالغضب…وفار التنور
هو المنبثق من ضوء الكلمة وشهقة المياه…
يحمل باليد سنبلة ..وبالأخرى عقود عنب
غشاه غضب ساطع إذ رأى
(سينياويس) تنفلت من مدارها
خارج قوانين الكون ونواميسه
تترنح ثم تهوي….تهوي
وبصوت كالماس قال لها:- قفي
ترجل …أطبق عينيه ( رأى سينياويس تختطف حليب لذته…وماء شهوته)
ثم راح يطلق عواصفه ورياحه ..نباله ..ورماحه…حديده ..ومدرعاته
وبقوة أسراره تناثرت الأقفال والمغاليق …
واختفت الأختام( ابتسم الكون واعتدل النظام)
سينياويس / الأنثى/ المصابة بشذوذ الشبق
ولهاث المغامرة ..وأوجاع الخاصرة / الحامل/ …/ب البشارة/
لبست أقراطها …وشدت زنارها…وأطلقت عصافيرها …
ران هدوء شفيف / خدر لذيذ/…برزت لوحة…( أسراب حمام)
عصافير نزقة …زهرية باذخة ل فان كوخ
هيبل زيوا…رأى ذلك…هيبل زيوا
/الكلمة/ رأى ذلك …راى
(مندائيل) يقود الكتائب
يتقدم الصفوف ..تراب المتاريس ..وغبار المعارك
يضيء على هامته..
بيده راية من دم الفقراء
(هيبل زيوا) رأى ذلك فسال
من مسامات جسده عرق كالمسك
وفي عينيه ائتلق برق خاطف
وخفقت حمامة بجناحين من لازورد
بمركبته ارتفع عاليا…عاليا ..
رأى سينياويس أرضا جديدة
تدور بخضرة دافئة…وعلى عشبها تتقافز قطط بيض
وصبايا مضيئات…يمنحن أزهارهن للريح
…و(مندائيل) مبتسماً يثبت جنود الحراسة
…بيمينه بيرق ناصع…وبيساره كتاب ( الفصول والتحولات)
تأمل ذلك…هيبل زيوا تأمل ذلك
دون على سبورة السماء وبخط كوفي …
( كلوا …واشربوا…وانتشوا…سينياويس/ أرض السلام / فردوس المجرة/
تغني…..ترقص

التوقيع:…(.المخلص)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى