تشيكا ساغاوا – أحلام لا شكل لها

1. دُبُر يأكل الليل اللّونَ، وباقاتُ الزّهرِ تفقدُ زُخرفَها الباطلَ. ومثلَ سمكةٍ دُرّيةٍ يسقطُ في الأوراقِ النّهارُ ويكافحُ، كالحمَأِ الصّاغرِ،

مُقتطفات من شِعر دوغين

1 منتصف الليل ، لا أمواج لا ريح ، القارب الفارغ مغمور بفيضان ضوءِ القمر.. 2 طيور الماء تَذْهبُ وتَجيءُ