أبرار سعيد

جاءني الموتُ ثانيةً – دوريان لو

مقطع من: قبلاتٌ لإنقاذ العالم. للشاعرة: دوريان لو، أو دوريان لوكس كما ينطقها البعض. ترجمة: الخضر شودار. بصوت: أبرار سعيد جاءني الموت ثانيةً فتاةٌ في

مصيدة الفراغ – أبرار سعيد

وضعوني في حصن محكم من الجدران وضعوني في غرفٍ بنوافذ موصدة وأبواب لا تؤدي إلا إلى أبواب أخرى أذكر أنهم قالوا أنني الوردة الوردة التي

القلب السليم – أبرار سعيد

لم تكن لدى والدي مكتبةكان هناك رفّ يكدّس فوقه كتباً بأسماء غريبةوأغلفة جلدية بإطارات مذهبةبأسماء متماثلة كما لو أنها تنحدر من عائلة واحدةوهي بموضوع واحد

القلب السليم – أبرار سعيد

لم تكن لدى والدي مكتبةكان هناك رفّ يكدّس فوقه كتباً بأسماء غريبةوأغلفة جلدية بإطارات مذهبةبأسماء متماثلة كما لو أنها تنحدر