ألتشين سيفغي صوتشين

ألتشين سيفغي صوتشين – كلّما تكاثر البياض في شَعْرِكَ أيها الطفل

املأ أيها الساقي إلى الخيام الخواء الذي بُلِغَ بعد كل هذه الأحلام يحوّل البحر إلى جحيم ويتدفق نحو جوهري. ما أسميه جوهري هو الطين الذي يعجنه المعلّم بالدمع والفرح منذ آدم. بداية يغدو اسم التراب إنساناً ثم يتحوّل في صدره إلى حسك مغبرّ بارز بإقدام. من يوم سقوطك يا آدم من الجنة إلى الأرض بنيت