حسن السبع

ولد الشاعر حسن إبراهيم السبع (1948 – 2017م) في مدينة سيهات، وحصل على بكالوريوس الآداب في جامعة الملك سعود بالرياض، عام 1972م، وماجستير الإدارة العامة في جامعة إنديانا، الولايات المتحدة الأمريكية، عام 1984م، ودبلوم علوم بريدية ومالية من المعهد العالمي للكوادر الإدارية، تولوز، فرنسا، عام 1978م. صدرت له أربعة كتب شعرية: زيتها وسهر القناديل (1992م)، وحديقة الزمن الآتي (1999م)، وركلات ترجيح (2003م)، وبوصلة للحب والدهشة (2007م). كما أصدر كتابًا ضم مجموعة من مقالاته تحت عنوان ما قالته الفراشة للنجمة (2009م)، ورواية واحدة عنوانها ليالي عنان (2015م). رحمك الله حسن السبع، يا أبا نزار.

وداعاً حسن السبع.. تغيب وتبقى ضحكتك بيننا ويظل صوتك عامراً ما بقي الحرف
شعر عربي معاصر

وداعاً حسن السبع.. تغيب وتبقى ضحكتك بيننا ويظل صوتك عامراً ما بقي الحرف

تَنسى برفقته كل آلامك، ابتسامته لا تفارق وجهه، ازدانت كلماته بالسخرية التي لا تمس شعور أحد حتى وهو على فراش…
زر الذهاب إلى الأعلى