روبرت بلاي

روبرت بلاي – استفاقة

ثمة، في الأوردة، أساطيل تمخر العباب، إنفجارات صغيرة عند خطوط المياه، ونوارس تلوّح في رياح الدم المالح. . إنه الصباح. نامت البلاد الشتاء كلّه، جُلّلت

روبرت بلاي – مهزوم

هذه الحرقة خلف عيني حين أفتح بابا تعني أن الشيء السميك في جسدي قد انتصر. النوم الأكمد الثقيل مثل عشب أكتوبر، ينمو بعناد ، مبتهجا

روبرت بلاي – الحرب والصمت

انتشرت القاذفات، ودرجة الحرارة مستقرة. أذن زنجي تغفو داخل عجلة سيارة قطع من الخشب تطفو، دون أن تنطق. *** يندفع بعض الأساقفة وهم يصيحون: “لا

روبرت بلاي – الحملقة في وجه

المحادثة تجعلنا أقرب كثيراً! إنها تفتح أمواج الجسد المتكسر، تُدني السمك من الشمس، وتصلّب العمود الفقري للبحر! تجوّلتُ في وجه، طيلة ساعات، عابراً النيران السوداء.

روبرت بلاي – استفاقة

ثمة، في الأوردة، أساطيل تمخر العباب، إنفجارات صغيرة عند خطوط المياه، ونوارس تلوّح في رياح الدم المالح. . إنه الصباح.

روبرت بلاي – مهزوم

هذه الحرقة خلف عيني حين أفتح بابا تعني أن الشيء السميك في جسدي قد انتصر. النوم الأكمد الثقيل مثل عشب

روبرت بلاي – الحرب والصمت

انتشرت القاذفات، ودرجة الحرارة مستقرة. أذن زنجي تغفو داخل عجلة سيارة قطع من الخشب تطفو، دون أن تنطق. *** يندفع

روبرت بلاي – الحملقة في وجه

المحادثة تجعلنا أقرب كثيراً! إنها تفتح أمواج الجسد المتكسر، تُدني السمك من الشمس، وتصلّب العمود الفقري للبحر! تجوّلتُ في وجه،