شهاب غانم

شهاب غانم هو اسم الشهرة لشهاب محمد عبده غانم الهاشمي الحسني. والده محمد عبده غانم وجده لأمه محمد علي لقمان. وهو شاعر له 17 ديواناً باللغة العربية وديوانان بالإنجليزية وهو أول عربي يحصل على جائزة طاغور للسلام. ولد في أكتوبر 1940 في عدن. درس في كلية عدن ثم في عدد من الجامعات في بريطانيا والهند . هاجر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة وحمل جنسيتها منذ عام 1976.

الكلمة – أشوك فاجبيي

1- تلمس الكلمة كلمة أخرى تقبّل الكلمة كلمة أخرى تريح كلمة رأسها بين كلمتين. 2- تخترق كلمة كلمة أخرى كمل كلمة كلمة أخرى تثقل كلمة كلمة أخرى ترقص كلمة حتى وهي تشكل من الصمت في لا نهائية سريعة. تقبع كلمات في صمت وعندئذ تكون هناك في سلام. 2- يلمس الندى الخضرة بهدوء في ضوء الشمس

القتل في جدول الأعمال – رامكانتا راث

أعلم أن على يديّ دماءوأعلم أيضًا أن يدي ستتلطخبدماء أخرى كثيرة.ولكن لم يكن هدفي من المجيء هناأن أقف بين الجمهوروأرمي باقات الزهور على الطغاة. سوف يموتون يومًا ما. وكذلك أناولذلك يبث قلق الليالي بأمطارها التي لا تنقطع،ضراوته في كل يوم من أياميوكل ليلة من لياليّفحياتي، بوضوح، تعتمد على موتهمولا شك أنني سأموت من العارمن البقاء

أيها الأسير هل أنت مستيقظ؟ – سونل جانجو بهادهيايا

1- أيها الأسير هل أنت مستيقظ؟ بين السماء المظلمة والأرض ترتفع صرخة خلال الليل الصامت: “أيها الأسير، هل أنت مستيقظ؟” هل يستطيع النوم؟ أم أن اليقظة ه سجنه؟ شيء ما يحترق في دماغه. في كل لحظة.. كل ثانية من عمره يسمع قرقعة الأغلال، عزلته. إلى داخل الحفرة العمياء زنزانته تأتي الشمس مثل الحلم لتأكد وجوده.

ساعات الفجر الباكرة – نرمال برابها بوردولوي

نادرًا ما ألقاه. وكلما ألقاه آخذ يديه في يديّ. وأصب حياتي وبرأس منحن أعرب عن تمنياتي: “كن دائمًا ناجحًا ومنتصرًا”. لا أقابله إلا نادرًا جدًا يصبح النسيم أخضر كلما فتح عينيه، وتعود الحياة إلى الأنهار الجافة، ويغمر السماء قمر باهر. نادرًا ما أجد الفرصة للقياه. وعندما، مثل لؤلؤة منطلقة من صدفتها، يقف أحيانًا حيالي، يقزّم

اللغة الهندية – راغوفير ساهيا

إننا نحارب معركة لغةلنغيّر المجتمع.ولكن السؤال الخاص باللغة الهنديةلم يعد سؤالًالقد خسرنا المعركة.أيها الجندي الجيد،يجب أن تعرف متى هزمت.والآن، ذلك السؤالالذي أشرنا إليه متعلقًابمعركة اللغة المذكورة،دعنا نضعه بهذا الشكل:هل كنا نحن والذين كنا نحارب من أجلهمنفس الجماعة؟أم هل كنا في حقيقة الأمر وكلاء مضطهدينا –وكلاء متعاطفين وصادقي النية ومهذبين؟أولئك الذين هم أسياد في الواقع عبيد.وعبيدهم

عزلة – راغوفير ساهيا

عندما تأمل أن تجد شخصًا لوحده،لتسمع منه شيئًا صادقًا،فإنك لا تجده على انفراد.في المنزل يكون دائمًا محاطًا بآخرين،أعضاء في منظمة سرية كما يبدو.يشعر المرء وكأنه في اجواء عام 1975 من جديد،رجال المخابرات في كل مكام،الفرق الوحيد الآن هو أنهم غير رسميين. لا يعرف المرء ما يفعل بالحقيقة الصادقة الواضحةوإلا إذا تعرضت للتزييف أولًاوعلى مثل هذه

عن عدم التعلم من الحيوانات – أتيبات ك. راماندجان

1- عن عدم التعلم من الحيوانات. الحيوانات تعطينا السكينة. القطط تنام خلال الحروب. الكلاب تتجاهل سرطان أختك، وتغفر الخيانات وحصص المؤن، بينما لا يستطيع رجل طوال اليوم أن يغفر لنفسه خيانته بعد أن ينام مع امرأتين. ولكن الكلب لن يجامع كلبة بعد أخرى ولن يرغب في قتل نفسه لأنه تصرف بنذالة. وطائر السلوى أحادي الزواج،

السنسكريتية – جاينتا ماهاباترا

١- السنسكريتية أيقظها، إنها عقد من الأصوات يبدو أنها ذابت وتفتت مثل السمك الهلامي في البحار الاستوائية نزعت من نومها بيد مبطنة بالنبوآت. أصخ السمع عالمها الذكوري الكالح تمدد على الصفحة مثل صفوف من سوق الأشجار تتبخر في دخان الأزمنة، الأغصان مكسوة بطبقة زجاجية وميتة وكأنها تتشوق الاتصال بالسماء ولكنها فقدت الاتصال ببعضها ولم تجد

انظر إلى تلك الأغنام على الطريق – ن.ن. كاكاد

انظر إلى تلك الأغنام تسير ببطء على هذا الطريق الذي لا ينتهي وهي تحمل دمغة القصاب على أفخاذها وكأنها شعار النبالة وهي تدفع وتركل بعضها البعض وتتناكح أمام الأنظار وتحمل وتلد وتندفع في الغبار والجلبة ورغوة الجوع على أفواهها والشهوة تتلوى تحت خصورها وهي تحتشد وتدافع شخص يسوقها من الخلف بسوط الطريق أمامها خال، ولذلك

إذلال – كيفي عزمي

عندنا غادرت باب منزلها ظننت أنها ستحاول إيقافي وأننا سوف نصطلح. كانت الريح تهب نافخة في ملابسنا، ظننت أنها ستطلب مني ألا أذهب وبينما كانت تحرك أعضاءها لتنهض. ظننت أنها ستقبل كي تناديني لأعود ولكنها لم تحاول منعي ولم تطلب مني أن أبقى ولم تناديني ولم تطلب مني أن أعود وابتعدت ببطء ونمت المسافة بيننا

الهرب – نارين شيام

نعم لقد كان عدوّي! من أين جاء؟ وقف حيالي هكذا! صررت أسناني، وعضضت على شفتي، وللحظة – آه! بنظرات وقحة كالحراب حملقت في وجهه ثم أشحت بوجهي. ولكن لم يتحرك وقف هناك بشكل حاسم! وقال لي: “يومًا ما عندما ينطوي عهد العداء وبعد أن نكون قد استنفدنا آخر الرصاصات أو حتى والرصاصات ما زالت معنا

معطف المطر – دينا ناث نديم

دخلت الغرفة وخلعت معطف المطر وعلقته على المشجب. استدرت فجأة ونظرت إليه طويلًا لقد كان يشبهني وهو معلق على المشجب أكتافه نفس أكتافي ويداه الطويلتان الضخمتان كذلك والجزء الأعلى من الظهر بنفس الشكل وحجم الرقبة التي تحددها الياقة أيضًا. الأزرار كانت مزعزعة بسبب شد العروات لها. نظرت إلى المعطف جيدًا نظرت إليه بشكل كامل. فتحت

الصمت – علي سردار جافري

1- الصمت الصمت حلم إدراك للألم، مصباح لعتمة القلب، هو كلمات لم تشكلها الشفاه ولم تذقها الألسن، وبلابل لا تغني إلا عند مقدم الربيع لحدائق الرغبة. اليوم كلمات هي مجرد كلمات لم تلفظ، ولم تتكون، رقصة للأصابع على قيثارة الروح أغنية للرغبة بدون صوت أو شكل. 2- أخي أيها الزنجي في هذه الغابة من العاج،

قصيدتان للشاعر الهندي رابندرانات طاغور – ترجمة: شهاب غانم.

1- الهدية. أريد أن أهبك شيئًا يا فتاتي إذ بينما يجرفنا تيار الحياة سوف تتفرق بنا السبل وسيطوي حبنا النسيان. ولكن لم تبلغ بي السذاجة أن آمل أن أتمكن من أن أشتري قلبك بهداياي. أنت في مقتبل العمر والطريق أمامك ما زال طويلًا فأنت تشربين كأس العمر الذي نقدمه لكِ دفعة واحدة ثم تديرين ظهرك

الكلمة – أشوك فاجبيي

1- تلمس الكلمة كلمة أخرى تقبّل الكلمة كلمة أخرى تريح كلمة رأسها بين كلمتين. 2- تخترق كلمة كلمة أخرى كمل

اللغة الهندية – راغوفير ساهيا

إننا نحارب معركة لغةلنغيّر المجتمع.ولكن السؤال الخاص باللغة الهنديةلم يعد سؤالًالقد خسرنا المعركة.أيها الجندي الجيد،يجب أن تعرف متى هزمت.والآن، ذلك

عزلة – راغوفير ساهيا

عندما تأمل أن تجد شخصًا لوحده،لتسمع منه شيئًا صادقًا،فإنك لا تجده على انفراد.في المنزل يكون دائمًا محاطًا بآخرين،أعضاء في منظمة

إذلال – كيفي عزمي

عندنا غادرت باب منزلها ظننت أنها ستحاول إيقافي وأننا سوف نصطلح. كانت الريح تهب نافخة في ملابسنا، ظننت أنها ستطلب

الهرب – نارين شيام

نعم لقد كان عدوّي! من أين جاء؟ وقف حيالي هكذا! صررت أسناني، وعضضت على شفتي، وللحظة – آه! بنظرات وقحة

معطف المطر – دينا ناث نديم

دخلت الغرفة وخلعت معطف المطر وعلقته على المشجب. استدرت فجأة ونظرت إليه طويلًا لقد كان يشبهني وهو معلق على المشجب

الصمت – علي سردار جافري

1- الصمت الصمت حلم إدراك للألم، مصباح لعتمة القلب، هو كلمات لم تشكلها الشفاه ولم تذقها الألسن، وبلابل لا تغني