بيتر توريني – كل هؤلاء ماتوا

الآن كلهم أموات.

والدي الايطالي، الذي ظل طريقه في قرية كيرتنرية[i]

ولم يعثر عليه.

والدتي

التي ابتسمت طول حياتها رغم الآلام

التي كانت تعانيها.

عمتي بيا

التي دهست من قبل سيارة

عمي تيليو

الذي سقط من الكرسي في آخر ضرطة له.

جدي المدعو باستيان تيرور،

الذي امتنع عن معاقرة الخمرة

والتدخين

والحياة

وهو في الرابعة والعشرين

الآن بإمكاني أن اخترع الأكاذيب عنهم

متى ما أريد.

___________

[i]. نسبة إلى مقاطعة كيرنتنر ( Kärntner )

*

ترجمة: قاسم طلاع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى