خوان خيلمان – المطاردة

الحزن هو حدث.

ابتلاع الحزن هو فعل.

وبين الحدث والفعل يمر

قمر طفولي وكتاب أبيض ،

زينوا فيه كلمة الألم بمساحيق

التجميل.

وهي تبدو الآن كثمرة،

وكصُدفَة، وكجزيرة وحيدة

على الأرض.

وفي القاع يمكن رؤية هلع

طيور غامضة تقتل

نسيان الندامة.

لا تهاجر إلى ما هو أبعد

من مولد الهذيان.

ثمة أحد يتكلم في نسختي

وارتعاش مُطارد يصدر الضجيج.

*

ترجمة: عصام الخشن ولاوتارو أورتيز

من ديوان “كان سوف يكون!!”

تفاعل

زر الذهاب إلى الأعلى