روبندرونات طاغور – أغنية الشاعر

حين كنت أوالف قيثارتي على لحني المتقطِّع

كنتَ قصيًّا عن إدراكي.

كيف كان لي أن أعرف

أن تلك الأغنيات كانت تسعى إليك

على شواطئ المجهول؟

وحالما أتيتَ قربي،

رقصتْ أغنياتي على إيقاع خطاك –

وكأن نسمة الفرح الأسمى،

في هذا الاتحاد،

كانت تنتشر عبر العالم

وكانت الأزهار تتفتح، عامًا بعد عام.

في أغنية الشاعر

تمدُّ عروس شعره يديها

لتقتبل قربان ما هو آتٍ.

إن المعلوم، في هذا الكون،

يلعب مع المجهول لعبة التخفِّي.

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

شراؤك لأحد إصداراتنا الصوتية، يُمكِّننا من تطوير الإنتاج. يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. يمكنك الحصول على نسختك الآن بسعر رمزي، ولك التحديثات القادمة تلقائيًا، وللأبد، والمزيد من الإصدارات ستظهر تباعًا.