كيم أدونيزيو – أُغنية عذراء

إلى آيا في الخامسة عشرة

نديّة الشعر من بعد الاستحمام، تكوّرين نفسك

على الكنبة رأساً على عقب. تقرئين.

وإحدى يديك غاطسة بكسل في وعاء

البسكويت الذي رسم على أغلفته سمكات ذهبية تبتسم.

أظنّ أنها أسماك تنمو وتسبح

في الهواء لتصل إليك.

فتاتي الصغيرة،

معجزتي الصغيرة، السمكات تتضاعف.

في الساعات السوداء حين أستلقي مؤرقة،

على حافة الغرق، ثقيلة الرأس،

وجهك هو الطُعم الساطع الذي أصبو إليه،

صنّارة الحبّ تخزني،

تجذبني،

نظيفة، إلى أعلى.

*

ترجمة:سامر أبوهواش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى