محمود الشويلي – في المتاهة

أمتد على طول ضلي. لأخر وجع في غربتي
كذكريات شجرة في فم الخريف
كعرجون يتيم
ك نزفاً أتخذ طريقه في الجرح سربا
أمتد محدودبا على أجلي
كنيسة الزهاد تقيم تراتيلها على ضهري
ك حبلى من فجور
ك جرائد صارت مائدة للطعام
أمتد من طولي لآخر أرجلي
ينقطع الحراك عن يدي وعن قدمي
كسكون النون
وكأخر خيط دخان من لفافة تبغ
في فم الذبول

أعطني رأيك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات