منشورات إبداعية

ميخائيل ليرمنتوف – منذ أن منحني الإله الخالد

منذ أن منحني الإله الخالد

بصيرة النبي ،

و أنا أقرأ في عيون الناس

صفحات من الحقد و الرذيلة .

إلى المحبة أنا رحتُ أدعو

و أنشر تعاليم الحق النقية :

راح كل المقربين مني

يرموني بالحجارة مسعورين .

رششت رأسي بالرماد ،

فقيراً هربت من مدن العباد ،

و ها أنا أعيش في الصحراء ،

كما الطيور ، آكل من نعمة الرب .

احفظ الوصية الأبدية ،

المخلوقات الدنيوية هناك تخضع لي ،

و النجوم تطيعني ،

و هي تلعب بالأشعة بفرح .

مقالات ذات صلة

تفاعل

زر الذهاب إلى الأعلى
0:00
0:00
إغلاق