ميمونة العمودي – أنظر إلى وجهي في المرآة فلا أرَ غير قلبي

أنظر إلى وجهي في المرآة فلا أرَ غير قلبي
وجهي مازال مجهولًا
انه عالق في مكان ما داخل جسد أمي
ربما،
هذا الذي تظهر عليه ملامح الحزن
جزء من وجه أمي
قلب أبي المعطوب
أحلام أخي وأختي الصغرى
ساقي العرجاء
تجرّ الجميع إلى الخارج
خارج الغرفة
بيتنا الغرفة الكبيرة
التي لا تجمعنا داخلها غيرَ
طاولة الطعام.
وحده قلبي يظل معلقًا أعلى ساقي
بينما تنهمر دموع الجميع
لكن ياقة قميصي تظل جافة
وقاسية مثل جرح.

أعطني رأيك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات