الشهر: أغسطس 2018

فيصل خرمي – حب امرأة مكتئبة
السعودية

فيصل خرمي – حب امرأة مكتئبة

أستيقظ وحدي صباحاً، تسمح نافذتي لخيوط الشمس بالعبور نحو وجهي، أغمضُ عيناي، وأقول في نفسي؛ كم كنت سأكون محظوظاً لو أنني لم أستيقظ. تلدغني عقارب الساعة بصوتها، وكم أتمنى لو…
أرق النص الذي كُتب – هالة الفقيه
شعر معاصر

أرق النص الذي كُتب – هالة الفقيه

يكتبُ نصًا ولا يستطيعُ تجاوزَهُ إلى نصٍ آخر يتأمّلُهُ.. كأنّه لم يَكتب من قبل يتأمّلُهُ.. كأنّهُ النّص الأول كأنّهُ النّص الأخير يترددُ عليهِ كثيرًا ويفكرُ فيهِ كثيرًا ويصابُ بالوَحْدَةِ عندما يغَفَلُ عنه أحيانًا ويصابُ بالقلقِ.. كأمٍ يبتلع طفلها كل ما يلقاهُ أمامَه فيقول سأكتبُ شِعرًا لكنّ الشعرَ لا يُكتب الشعرٌ محفورٌ في الذاكرة ولا ذاكرة لديه والشعرُ محفورٌ في العمقِ وهو على السطحِ يطفو فيعودُ للنّص بعدَ أن خانَه الشعرُ والنثر يعودُ إلى النّصِ مغتربًا وعاجزًا عن التصور يعودُ مُرغمًا لكيلا تموت الكلماتُ وأوجاعَه حيّة يتأمل النصّ.. يحاول بمضضٍ ابتلاعه كدواءٍ مرٍّ لكنّهُ يشفيه يتأمل النصّ..…
كيف نغفر لآبائنا؟ – ديك لاوري
شعر مترجم

كيف نغفر لآبائنا؟ – ديك لاوري

    “كيف نغفر لآبائنا؟ ربما في حلم؟ هل نسامح آباءنا على غيابهم عنّا لأغلب الوقت، أم للأبد، عندما كنّا صغارًا؟ ربما على ترويعنا بعاصفةِ غضبٍ غيرِ متوقعة أو على…
رواسب – ورسَن شري (شاير)
شعر مترجم

رواسب – ورسَن شري (شاير)

  أعطي نفسي خمسة أيّام لأنساك. في اليوم الأول أصدأ. في الثاني أذوي. في الثالث أجلس مع أصدقائي لكنّي أفكّر في لسانك أنظّف غرفتي في اليوم الرابع. أنظّف جسمي في…
أعذار – شيرزاد سيوبهان
شعر مترجم

أعذار – شيرزاد سيوبهان

    بسبب الطقس. بسبب طلاق ساعة الحائط من التقويم. بسبب فساد آخر قنينة حليب. بسبب حفلةٍ أقامها الكلاب طيلة الليل في ملعبٍ من حاويات القمامة. بسبب قطعةٍ موسيقية بذرها…
إلهي – إيجيوما أومبينيو
إيجيوما أومبينيو

إلهي – إيجيوما أومبينيو

  غفرانك يا أبانا، لكن أحيانًا ما يكون إلهي امرأةً تجلس على أرضيّة المطبخ يداها ممسكتان بساقيها تصرخ للنجدة دون صوت غفرانك يا أبانا، لكن أحيانًا ما يكون إلهي امرأةً…
مدارات المكان والتحول – آرام
شعر معاصر

مدارات المكان والتحول – آرام

في البدءِ كان القبرُ والعالم توابیتٌ تتنافس. لا فضاء إنها العتبة تتثاءب. *** أقنع البحار أن زرقتها ليست لها، والصحاري أن تتوقف عن الإنجاب. *** أحمل إزميل الرغبة وأنحت للعالم…
في وصف العبث – شهد الشمالي
شعر معاصر

في وصف العبث – شهد الشمالي

إليكَ أيها الوجودُ عن ظهرِ القصيدةِ الكونية فلتقرأ تعطُّشُكَ فرسخاً فرسخاً تاريخُكَ في دُنيانا في تقاسيمِ الأنشاجِ أيها العظيم استلقِ جانِبِنا حدِّقْ حيثُ حُلمكَ الجميلَ حيثُ حُلمنا المروّع دعْ أرضكَ…
عائلة مؤقتة – مهند يونس
قصائد صوتية

عائلة مؤقتة – مهند يونس

  في طريق العودةِ إلى المنزل، هربًا من نصف محاضرة، سحبت نفسي خارجًا منها، كالهاربِ من ساحة قتل، كانت بانتظاري سيارةُ أجرة، فوّتُّ عدةَ سياراتٍ، قبل أن أركبها، لا أعلم…
رين هانغ – لست سكيناً، أنا مُجرد جُرح
الصين

رين هانغ – لست سكيناً، أنا مُجرد جُرح

رين هانغ  (1987-2017) شاعر ومصور صيني مات منتحراً 1 (ثأر) جئت إلى بلاد السكاكين، لستُ سكيناً، أنا مجرد جرح. 2 (؟) الطيور تعيش في المدينة، فيما الإنسان يُصّرُ على عدم…
نصوص قصيرة – نيفين الحديدي
سوريا

نصوص قصيرة – نيفين الحديدي

  تنطفئ الأضواء وحدها ضحكاتنا تبقى مضيئةً.. … مثل شجرة تمنح العالم أنفاسها وبساقٍ واحدةٍ تسند ظلها أكتفي بمراقبة الحياة من بعيد.. كما لو أنها فيلم يمضي أمامي بأقدامٍ كثيرةٍ…
المسخ الذي في الداخل – أحمد شوقي بشير
أحمد شوقي بشير

المسخ الذي في الداخل – أحمد شوقي بشير

كنت صريحا كمرآة حقيقيًا كموت و لكنهم غادروا خائفين صرت مجاملًا كأم مزيفًا كضحكة و لكنهم غادروا خائفين *** أركض إليهم أركض منهم و رغم أنني لا أناديهم يؤلمني أنهم…
إلى سارة – أنطوان ويلسن
أحمد شافعي

إلى سارة – أنطوان ويلسن

    كنت أشرب قهوة مع صديق في لوس آنجلس، في مقهى رائع يبيع الكتب أيضا. وبفعل نزوة عابرة، قرَّرت أن أرى إن كانت لديهم كتب لي. مضيت نحو قسم…
كيف تعلمت أن أكتب أقل – دونالد هول
أحمد شافعي

كيف تعلمت أن أكتب أقل – دونالد هول

    عندما كنت في السادسة عشرة من عمري، كنت أقرأ عشرة كتب في الأسبوع: كتب لـ “إ إ كنينجز” و”وليم فوكنر” و”هنري جيمس” و”هارت كرين” و”جون شتاينبك”. كنت أحسب…
انتظار-سوزان علي
الشرق الأوسط

انتظار-سوزان علي

أنا الآن أنتظرك  تحت شجرة الزيتون في جعبتي رسالة تبدأ ب ((بسم الله الرحمن الرحيم)) حذائي موحل تحت أظافري بقايا صابون وصراخ أمي يرن في أذني امرأة تعبس في انتظاري بين…
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات