استلقى مجهدا فوق طاولة المنشار

وطلب: حوليني الى آلة موسيقية

ويُفضَل الى كمان جهير حتى أكون في بيتي

أو لكمان لأغني لحن البحر الكبير

أو ربما إلى ناي ؟

هل طلبت كثيرا َ؟

أحس أن ظهره الموجوع قد استقام .

لو انه تمدد بلا حراك ،

لو أن أحدا لم يأت ِ

غير تلك القوة التي يستشعرها تدنو منه .

كان هناك منشار خشب وإرهاق،

أحس كأن أحدا يلمسه

أحد يريد ان يرسله الى نوم عميق .

*

ترجمة: محسن عواد

بو كاربيلان – حياة

عشنا طويلا كنا معا حتى ان الايام تتصف بنا في آن واحد تقاسمنا ذات الشوق شاهدنا رحيل الساعات نحو ظلالها

بو كاربيلان – إختيار

لو اني كنت في طريق صعب وشديد الانحدار وقد اقتربت من بوابة كُتِبَ عليها: (ايها الداخلون ستكون لكم آمال جديدة)

بو كاربيلان – وحدة

تحت سماء مندهشة ، تهيأت لتحيا اكترت غرفة في مدينة، بحثت عن وسط آمن وقفت في المطبخ تتابع اختفاء الماء

يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. أما “ما يطلبه المستمعون” فهو لتلبية رغباتكم وفقًا لشروط معينة تجدونها على هذا الرابط.