بيو يافوروف- روحي الجريحة محكومة بالموت.

شاعر بلغاري، من أعماله: " على تلال فيتوشا"، " البرق يضرب: الرعد يموت" و "ريح منتصف الليل".

 

 

أنين

الشعاعات الأخيرة لنهار آفل
وعطر ورود قُطفت
باكرًا.
أغنيات التمّ الضائعة والمريضة،
روحي الوحيدة والشريدة.

آه من الحزن الهادئ لليل الآتي
وفِي الأجمة، أنين
نسمة.

جناحاي مخفوضان، ضعيفان وخفيفان،
روحي ميتة – في سلامٍ مستديم.

عَبَثًا تخافين، أماه.

عَبَثًا تخافين، أماه،
من أن يكون ترحالي في الحياة
قد أنهكني، من أن يكون ابنكِ
قد نسيكِ.

عَبَثًا تخافين، أماه.
كيف لي أن أنسى
من منحتني الحياة
بلا شفقة؟

توق.

القلب يرتجف من جديد
أمام طرق بلا نهاية ولا بداية..
أنا ذاهبٌ وحيدًا في رحلة.

وإذ أنظر عبر ضباب
الغد
لا أرى إلا ظل كآبتي:
مرفأ سفينتي الوحيد.

تفاعل

زر الذهاب إلى الأعلى