منشورات إبداعية

جوزيبي أونغاريتي – البهجة

أبدي

بين زهرة قطفت

وأخرى أهديت

عدم

لا يمكن التعبير عنه

****

بساط

كل لون يتسع ثم يستقر هادئا

وسط الألوان الأخرى

ليصبح أكثر تفردا

حين ننظر إليه

***

ربما يولد

الضباب

الذي يمحونا

هنا

ربما يولد نهر هناك

أسمع الآن غناء الجنيات

آتيا من البحيرة

حيث كانت المدينة

***

في رواق

عين من النجوم

تتلصص علينا

من ذلك المستنقع

وتسرب بركاتها الثلجية

فوق هذا الحوض

من الملل

السائر في نومه

*

. ترجمة عادل السيوي

. من ديوان (البهجة)

مقالات ذات صلة

تفاعل

زر الذهاب إلى الأعلى
0:00
0:00
إغلاق