منشورات إبداعية

راينر ماريا ريلكه – ضنى صبيّة شابّة

لم تصمت الموجة لكم أبدأ،

هكذا أنتنّ أيضا لستنّ هادئات قطّ

وتغنّين مثلها:

الذي يريده جوهركنّ عميقا في الدّاخل

يصير نغما.

وخفر الجمالِ أنشأ فيكنّ

اللّحن؟

لأجل مَن أيقظه ضنى صبيّة شابّة؟

.

الأغاني جاءت، كما الشوق جاء،

وسوف تنقضي ببطء مع

العريس…

*

ترجمة / عبد الرحمن عفيف

من مجموعة ريلكه المبكّرة- احتفالا بنفسي- المنشورة سنة 1900

العنوان من وضع المترجم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى