والت ويتمان – عنكبوت صبورة و هادئة



عنكبوتٌ صبورةٌ و هادئةٌ،
لاحظتُ أين تقِفُ على صخرةٍ صغيرةٍ منعزلةٍ قُربَ الشاطئِ،
لاحظتُ كيف تستكشفُ الفراغَ الشاسعَ المحيطَ بها ،
إنها تُطلِقُ خيوطًا، خيوطًا، خيوطًا، مِن تلقاءِ نفسِها،
تفكُّ بَكرَتها الأبديةَ مسرعةً بلا تعبٍ.

وأنتِ يا رُوحي حيثُ تقفين،
منفصلةً، محاطةً بمحيطاتٍ مِن فضاءٍ لا يُمكن قياسُه،
تتأملينَ، تُجازفينَ ، تبحثينَ و تُطْلِقين خيوطَكِ صَوْبَ النُّجوم لتصليها ببعضٍ،
حتَّى تصنعي الجسرَ الذي تنشُدينَ، وترمِي المرساةَ حيثُ تُريدينَ،
حتى يتشبّثَ خيطُك الهُلامي الرقيقُ بمكانٍ مَا، آهٍ يا رُوحي.

ترجمة: د. شريف بقنة.

——
*والت ويتمان ( 1819-1848) شاعرٌ وكاتبٌ و ناشطٌ أمريكيٌّ، يُعتبَرُ رائدَ القصيدةِ الحديثةِ في أمريكا.

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

شراؤك لأحد إصداراتنا الصوتية، يُمكِّننا من تطوير الإنتاج. يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. يمكنك الحصول على نسختك الآن بسعر رمزي، ولك التحديثات القادمة تلقائيًا، وللأبد، والمزيد من الإصدارات ستظهر تباعًا.