فيسوافا شيمبورسكا – تأمل

لماذا في هذه الشخصية؟‏

هذه وليس أخرى؟ وما الذي أفعله هاهنا؟‏

في يوم هو الثلاثاء؟ في بيت وليس في عش؟‏

بجلد لا بحراشف. بوجه وليس بورقة شجر؟‏

لماذا لمرة واحدة شخصياً؟‏

تحديداً على الأرض؟ بجانب نجمة صغيرة؟‏

بعد هذه الحقب من اللاوجود؟‏

بعد كل الأوقات وكل المواسم؟‏

كل الأعياد وكل الآفاق؟‏

تحديدا الآن؟ من دم وعظم؟‏

وحيدة مع نفسي؟ لماذا؟‏

ليس قريباً أو مائة ميل من هنا؟‏

ليس البارحة أو قبل مائة عام؟‏

أجلس وأنظر إلى زاوية مظلمة‏

مثلما ينظر برأس مرفوع فجأة‏

كائن يعوي يسمى كلبا.‏

*

ت.فهد حسين العبود

“من ديوان: كل الأحوال”

يمكنك الاستماع لأكثر من خمسة ساعات من التحولات الشعرية والإنسانية. يمكن استخدام كود antolgy50 لخصم 50%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى