نص – لانا المجالي

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

هل رسموني هنا
كي أُزيِّنَ الجِدارَ في غُرفةِ المَعيشة؟
وتَسيلُ مِنّي ملامحي؛
ضاحِكة
عابِسة
غاضِبة
مُستَبشِرة
حَزينة
عاشِقة
ملامحي الغجريَّة الحارَّة في الغرفةِ الباردة
في مِنفضة السجائر فوق الطاولة
على قماش الستائر
في ثَقبِ الباب
ملامحي الملوَّنة بالباستيل
فوق الأريكة البيضاء؛
تلكَ التي لَم تمدّْ كفَّها لنبوءات العرّافات
لم تُلقِ بفُتات الخبز للعصافير من الشبابيك
لم تَفتح أزرار قمصانها العلويَّة للندى
لم يَنْحَل خَصرُها مِن الرقص
في الليالي التي اكتمل فيها القمر
لم تَشْهَق لرؤيتك
لم تَعشَقكَ
الأريكة البيضاء الحياديَّة؛
تلكَ التي لَمْ تتوقَّف عَن طِلاء أظافرِ قدميها
بالأحْمَر
عِندما أعلنوا موتي في نشرةِ أخبار الثامنة.
هل رَسموني هنا؛
على الجدار
في غرفة المعيشة
كي أنتحِبَ بكاءً
عَلى مَوتي؟

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

شراؤك لأحد إصداراتنا الصوتية، يُمكِّننا من تطوير الإنتاج. يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. يمكنك الحصول على نسختك الآن بسعر رمزي، ولك التحديثات القادمة تلقائيًا، وللأبد، والمزيد من الإصدارات ستظهر تباعًا.