هاجر سيد – مراوضات تبوء بالفشل

ed5682bf13ed6ac90bce18c4f74cda7f هاجر سيد - مراوضات تبوء بالفشل
ﺑﺪﺍﺧﻞ ﺃﺻﺪﺍﻑ ﺍﻟﺒﺤﺮ ﻛﻨﺎ ﻧﻌﻴﺶ
ﻓﻲ ﻋﺼﺮ ﺭﻭﻣﺎﻧﻲ ﻋﺘﻴﻖ
ﻫﺬﺍ ﺣﺘﻲ ﻳﺨﺎﻟﻒ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ
ﻳﺨﺎﻟﻒ ﺍﻟﻤﻨﻄﻖ
ﻳﺘﻔﻖ ﻣﻊ ﺍﻟﻮﺍﻗﻊ ﺍﻟﺪﻧﻲء
ﻳﻤﻜﻦ ﺃﻥ ﺃﻋﺒﺚ ﻫﻨﺎ ﻓﻘﻂ
ﺑﺎﻟﻜﻠﻤﺎﺕ
ﺑﺎﻟﺤﺮﻭﻑ
ﻭﺣﺘﻲ ﺑﺎﻟﺘﺸﻜﻴﻞ
ﺑﺎﻟﻜﺴﺮﺓ ﻭﺍﻟﺸﺪﺓ ﻭﺍﻟﻀﻢ ﻋﻠﻲ ﻧﻬﺪ
ﺍﻷﻧﺎ
ﺇﺳﺘﺮﺟﺎﻋﺎ ﻟﻌﻬﺪ ﺃﻣﺠﺎﺩﻱ ﺑﻴﻦ ﻣﺨﺎﻟﻴﻖ
ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺼﺮﺡ
..ﻳﻤﻜﻨﻨﻲ ﺃﻥ ﺃﻋﺒﺚ ﻛﻤﺎ ﺷﺌﺖ
ﺃﻥ ﺃﺯﭼﺮ ﺍﻟﺼﺎﺩ ﻭﺍﻟﺴﻴﻦ
ﺃﻥ ﺃﺯﭺ ﺑﺎﻟﻜﺎﻑ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻠﺪ ﻛﻞ ﺻﺒﺎﺡ
ﻛﻴﻒ ﻭﻛﻢ“ ﻓﻲ ﺳﺠﻦ ﺍﻟﻼﻣﺼﻴﺮ”
ﺃﻥ ﺃﺷﺪ ﺍﻟﺤﺮﻭﻑ ﺑﻐﺘﺔ ﻟﺘﺮﻗﺺ ﻟﻲ
ﻓﻲ ﺣﺎﻧﺎﺕ ﻭﺭﻗﻲ
ﻭﺃﺭﺗﺸﻒ ﺍﻟﺨﻤﺮ ﻣﻦ ﻛﺆﻭﺱ ﺍﻟﻬﻤﺰﺍﺕ
ﺃﻥ ﺃﻫﺪﻱ ﺃﻋﻨﺎﻕ ﺍﻷﻟﻒ ﻭﺍﻟﻼﻡ ﻗﻼﺋﺪ،
ﺗﻜﺮﻳﻤﺎ لتصديرنا ﻟﻬﻢ ﻓﻲ ﻛﻞ ﺭﺳﺎﺋﻞ
ﺍﻟﻮﺩﺍﻉ
ﺃﻧﺎ ﺃﻋﺘﺬﺭ، ﻟﻦ ﺃﺫﻛﺮﻙ
ﻭﻧﺮﻣﻲ ﺍﻟﻠﻌﻨﺎﺕ ﻭﻓﻀﻼﺗﻨﺎ ﻭﺣﺠﺠﻨﺎ
ﺍﻟﻔﺎﺭﻏﺔ ﺷﺄﻧﻨﺎ
ﻋﻠﻲ ﺣﺮﻑ ﺍﻟﺪﺍﻝ ﺍﻟﻤﺴﻜﻴﻦ
“ﺩﻣﺘﻲ ﺟﻨﺘﻲ”
ﻫﻜﺬﺍ ﻗﺎﻟﻬﺎ ﺇﺑﻦ ﺍﻷﺻﻮﻝ ﺫﻭ ﺭﺗﺐ
ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺍﻟﻨﺎﻓﺬﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻤﺎء
ﻟﻢ ﻳﻠﺒﺚ ﻏﻄﺎء ﺍﻟﻠﻴﻞ ﺣﺘﻲ ﺃﻏﺘﺎﺏ
ﺃﻋﺘﺎﺑﻨﺎ ﺭﺻﺎﺹ ﻳﺪﻋﻲ ﻧﺎﻫﺶ ﻗﻠﻮﺏ
ﺍﻟﻤﻨﺘﻈﺮﻳﻦ
ﻭﻗﻠﺒﻲ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ
ﻭﺧﺠﻞ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﺃﻥ ﺗﺤﺮﻗﻨﻲ ﺣﻴﻨﻬﺎ
ﺷﻔﻘﺔ
ﺇﺳﺘﺪﺍﺭﺕ ﻟﻲ ﺑﺮﺩﺍ ﻭﺳﻼﻣﺎ
ﻓﺎﻕ ﻣﻮﻗﻔﻬﺎ ﻋﺸﺮﺓ ﺍﻷﻳﺎﻡ ﻟﻲ
ﻭﻋﻠﻲ ﺍﻵﻣﺪ ﺍﻟﻄﻮﻳﻞ
..ﻓﻘﻂ ﺃﻗﻒ
ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻮﻏﻞ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮ
ﺛﻤﺎﺭ ﺍﻟﺨﺬﻻﻥ ﻓﻮﻗﻲ ﺗﻀﺮﺏ ﺭﺃﺳﻲ
ﺑﺎﻟﺘﻌﺎﻣﺪ
ﻭﺧﺸﺨﺸﺔ ﻭﺭﻕ ﺍﻟﺸﺠﺮ ﻳﺪﻓﻲ ﺍﻟﺒﺎﻗﻲ
ﻣﻦ ﺧﻮﺍء ﺍﻟﻌﻘﻞ
ﻭﺣﻄﺐ ﺍﻷﻣﻞ ﺍﻟﻤﺸﺘعل
يشتد، ﻳﺤﺘﺪﻡ
ﻭﻭﻗﻮﺩﻫﻢ ﺩﻣﻌﻲ
ﺣﺘﻲ ﺍﻟﺤﻴﻦ.

هاجر سيد – منفاكِ

نتحدث بالصمتِ أو بوح الأنفاس ضبطا للنفس في حضرة إله الجمال شطآن الفناء مزينةٌ بقاربٍ أبيض وعلى الضفة العلوية رجال

هاجر سيد – ما تفعله المحبة

مرةً كنت جالون ماء وجوارحي أسماك تهرول القطط الضالة خلفي كنت أنسكب وأنا أسير، وعادًة أجف، كان يبزغني الليل الحالك

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

شراؤك لأحد إصداراتنا الصوتية، يُمكِّننا من تطوير الإنتاج. يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. يمكنك الحصول على نسختك الآن بسعر رمزي، ولك التحديثات القادمة تلقائيًا، وللأبد، والمزيد من الإصدارات ستظهر تباعًا.