بيير باولو بازوليني – وهم

لن يكون للذكاء يوماً أي قيمةٍ

في حكم هذا الرأي العام

ولا دماء معسكرات الاعتقال

يمكنها أن تستفزّ روحاً واحدة

من أرواح الملايين في هذه الأمة

لكي تصرخ سخطها بلا لبس.

وهمٌ هي كلّ فكرة، وهم كلّ شغف

لدى شعبٍ انقسم منذ قرون

وبات يستخدم حكمته

ليعيش فحسب، لا ليربح الحرية.

لم يعد ثمة أي جدوى

من أن أكشف وجهي وهزالي

من ان ارفع صوتي الأعزل الطفولي

فالجبن مرّننا على رؤية موت الآخرين

بلا مبالاة فظيعة

لذا أموت بدوري

وهذا يؤلمني أيضا.

*

الترجمة: جمانة حدّاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى