تاراس شيفتشينكو – قال يخاطب عين الله

و أنتِ , ايتها العين التي تبصر كل شيء !

يبدو انك في غفلة

عن مئات السجناء الابرار

الذين يُساقون في الأصفاد

الى سيبيريا

ليموتوا هناك

.تمزيقا, و صلباً , و شنقاً

ألعلك ما عرفت بذلك ؟

أم لعلك ابصرت عذابهم

دون ان تصابي بالعمى؟

, لا , لا , ايتها العين

انك لحسيرة

.و انك لفي غفوة هنيئة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى