أنا الشّمس

المطر

الثلج

أنا العالم الجديد

الفردوس المفقود

أنا محظوظ وغير محظوظ

أنا الصّمتُ و الصّخَب

أنا البَحر

والجزيرة

الشاعرُ والفلاح

أنا جزء مما تبقى

وحولي كلّ شيء

الجزء الذي يحتوى النَفَس كله

جزءٌ من الكلِّ

أنا القطعة التي لا تُعوَّض

أنا رّوحُ الكون.

*

ترجمة : مهدي النفري

تون هيرمانس – هو

لم يكنْ محظوظاً لم يكنْ سعيداً أبداً يحاولُ الوصولَ للقمّة لكنّه لا يستطيع حين أصبح عاجزاً عن الاستلقاء … فقط

تون هيرمانس – رسم

لا علمَ لي كيف فعلت فعلتُ ذلك من أجل أن أفعل عندها أصبح الأزرق … أزرق والأخضر ….أخضر هكذا كانت

تون هيرمانس – بكاء

أن تبكيَ مِنْ حينٍ لآخرَ أحياناً على المرءِ أن يُظهِرَ دموعَه لكنّي بينَ المرّة والأخرى أصرخ قفْ.. عليك أن لا

يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. أما “ما يطلبه المستمعون” فهو لتلبية رغباتكم وفقًا لشروط معينة تجدونها على هذا الرابط.