ثلاث قصائد للشاعر الألماني هانس ماغنوس إنتسنزبرغر – ترجمة: بكاي كطباش.

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

١- الوصية الأخيرة

أزيحوا الراية عن وجهي، إنها تدغدغني:
ادفنوا قطتي، ادفنوها هناك
حيث كانت حديقتي الكروماتيكية

أبعدوا عن صدري إكليل الورود، إنه لا يكف عن الحشرجة:
القوا به إلى التماثيل على الأنقاض
وامنحوا العاهرات الشرائط كيما يتزين بها .

أتلوا الصلاة في الهاتف، لكن ليس قبل أن تقطعوا الأسلاك:
أو لفوها في منديل ورق مليء بفتات الخبز
لأجل الأسماك الغبية في البركة .

إذا كان لا بد للأسقف أن يمكث في البيت وأن يشرب:
إمنحوه برميل روم
وإلا سيشعر بالعطش لدى خطبة التأبين .

ودعوني بسلام بشأن النصب التذكاري والشاهدة
رصفوا بالبازلت الجميل زقاقا لا يسلكه أحد،
زقاقا للطيور .

في حقيبتي الكثير من الأوراق المخربشة لأجل حفيدي الأصغر :
ينبغي أن يصنع منها مراكب شراعية تنطلق مبحرة بروعة من الجسر ،
ثم تغرق في النهر

ما تبقى : تبان ، قداحة ، حجر أوبال جميل ومنبه ،
يجب أن تمنحوها لكاليسثنيس ، تاجر الخردوات
وفوق ذلك ، انفحوه بقشيشا محترما .

بشأن بعث الجسد بالمناسبة والحياة الأبدية
سأتولى الأمر بنفسي ، إذا كان ذلك لا يزعجكم بالطبع
الأمر لا يعني سواي ، أليس كذلك ؟ وداعا .

لا تزال هناك بضع سجائر على المنضدة .

__

٢- العُنْوَان مَجهُول – يُعَادُ إلَى المُرسل

شُكْراً جَزِيلاً عَلَى الغُيُوم
شكرًا عَلَى البيَانو ذِي المِزَاج الطّلق، ولمَ لاَ،عَلَى أحْذِيةِ الشّتَاء الدَّافِئة
شُكْراً جَزِيلا عَلَى دِمَاغِي الرَّائِع وَعَلى غَيرِه منَ الأعضَاء التِي لاَ تُرى
عَلَى الهَوَاء، وبالطَّبع عَلَى البُوردُو
شُكْراً مِنَ القَلب لأنَّ قَدَّاحَتِي لَمْ تَنطَفِئ
لأنّ رَغْبَتِي لَمْ تنطَفِئ لأنّ أسَفِي لَمْ يَنْطَفِئ
شُكْراً جَزِيلاً عَلَى الفُصُولِ الأرْبَعَة
عَلَى العَدَد وعَلَى الكافِيين
وبالطَّبعِ عَلَى الفَرَاولة فِي الصَّحن
مِن رَسمِ شَاردَان، شُكراً عَلَى النّوم
عَلَى النّومِ قَبلَ كُلّ شَيء
وَلِكَي لاَ أنسَى : شُكْراً بِلاَ نِهَايَة عَلَى البِدَايَة والنِّهَاية
وَالدَّقَائِق القَليلَة بَينَهُمَا
وَمِن جِهَتِي، إذا شِئْت، شُكراً أيْضا عَلَى فِئرَان الحَقْلِ فِي الحَدِيقَة
__
٣- ظلال

1
هنا مازلت أرى مكانًا
مكانًا شاغرًا
هنا في الظّل
2
هذا الظّل
ليس للبيع
3
حتّى البحر
سيلقي ربّما بظلّ
حتّى الرّيح
4
حروب الظّل
محض ألعاب صبيان
ما من ظل
يحجب الضّوء عن الآخر
5
الذي يعيش في الظّل
يصعب قتله
6
لوهلة
خطوات خارج ظلّي
لوهلة

7
الّذي يريد أن يرى الضّوء
في حقيقته
عليه أن يتراجع
إلى الظّل

8

ظلال
أكثر سطوعا من الشّمس:
الظّلال المنعشة للحرّية

9-
تماما في الظّل
يختفي ظِلّي

10-
مازال هناك
مكان شاغر
في الظّل.

البريد – راينر كونتز – ترجمة: بكاي كطباش

حينَ يمرّ البرِيدُ خَلْفَ النَّافِذَة صَفْراء تستَحِيل أزْهَار الثَّلج أَيَّتهَا الرِّسَالَة يا بَابَا يُفتح لـمِلِيمِترَين عَلَى العَالم أَّيتُهَا الإنفِتَاحُ المَفتوح

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

شراؤك لأحد إصداراتنا الصوتية، يُمكِّننا من تطوير الإنتاج. يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. يمكنك الحصول على نسختك الآن بسعر رمزي، ولك التحديثات القادمة تلقائيًا، وللأبد، والمزيد من الإصدارات ستظهر تباعًا.